يواصل الإنتربول جهوده للكشف عن مواطن متهم بعملية غسيل أموال قيمتها 2 مليار ريال بالإشتراك مع كويتيين وأردني وبتنفيذ شركات كويتية ، وذلك بالتنسيق والتعاون مع الأمن الكويتي .

وتفصيلاً ، فقد اكد مدير مكتب المحاماه الذي تولي القضية منذ عام ، أن المتهم قام بإستغلال اسم مكة والمدينة لجذب العملاء وإضفاء مصداقية لبيع عقارات وهمية .

أما المتهمين الكويتيين فقد احالتهما النيابة العامة بالكويت إلى محكمة الجنايات ، وتم تحديد جلسة 30 أبريل الجاري للنظر في القضية .

الوسوم:الإنتربول, المدينة, مكة


التعليقات

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.